أخر الاخبار

قصة اليوم( زوجي سافر و تركني )( الجزء الاول )

يلا نبلش....................................................................................................

( زوجي سافر و تركني ) ( الجزء الاول )


......................................( زوجي سافر و تركني ) ....................................

يلا نبدأ تقول صاحبة القصة من قبل تقريبا أربعة أو خمسة سنوات تخرجت من الثانوي وكنت مقررة إني ما راح أكمل دراسة وكانوا يقنعوني أهلي إن هذا مستقبلي كبنت الناس وأنا أبدا ما راح أكمل المهم بعدها بكم شهر قامت قدموا لي أكثر من عريس وكلهم من قرايبنا وأنا كنت أرفض لأن قرايب أنا ما أبغى ومرة واحدة جت وخطبتني الولد أخوها تقولوا إن يتيم وهي المربيته وهي تصير مثل أمه وهي عمته هي إللي كبرته ودرسته والآن موظف بأحلى وظيفة طبعا إحنا ما كنا نعرفهم بس تقول إن هما سمعوا فيناوهو وقته كان عمره ثمانية وعشرين وأنا عمري ١٩ سنة وللأمانة ما اهتميت بفارق العمر لأني كنت أبغاه لأنه بعيد عن العائلة ومو قرايب وافقت وتمت الملكة ولا كلمني ولا كلمته برغبة منه هو وجاء اليوم الموعود يوم الزواج وتزوجنا أنزفيت ودخلوه عليا وما رفعت عيني من الأرض كنت مرة مستحية طبعا أخواني كلهم حواليا وأسمع صوته وهو يضحك مع أخواني شوية شوية بدل ما كان يفضى عليناطالعت فيه ما شاء الله تبارك الله كان مرة مرة مرة وسيم يعني مز بكلامنا وضحكته تريحك غصب يعني بالعربي ارتحت له من أول نظرة مر شهر العسل وكانت من أجمل أيام عمرنا حبيته وحبني عشقنا بعض مرت أربع شهور وإحنا لين دلحين بقمة السعادة اللي عايشينها وكل يومين نزور عمته هي بحسبة أمه حتى يناديها يا أمي وهي كمان كانت مرة خلوقة وطيبة وتعاملني أحسن معاملة كأني بنتها وتحبني من محبة نايف نايف زوجي وكنت فرحانة وطايرة فيه وهو كمان وكنت أحمد ربي كل ليلة إنه ربي رزقني فيه وكل يوم كان يمر علينا أحلى من اليوم اللي قبله إلين جاها هذاك اليوم المشؤوم أنا كنت في المطبخ أسوي العشاء جاني وهو مهموم ووجهه متغير جلس على الكرسي وأنا اكتفيت إني أطالعه بس ما سألت إيش فيك شوية إللي قال لي أنا أبغى أطلع الحين الشي مهم وبيحدد حياتي ادعي لي تكفين قرصني قلبي سألته إيش فيك إيش صاير مو راضي يتكلم قال بعدين أقول لك الحين ما يصلح خليته على راحته وأول ما طلع ركزت على طول على سجادتي جلست يا أخي في فراشة من اليوم يا ماما وخري هناك ومن طلع على طول رحت ووضيت وصليت ركعتين من الضيقة اللي جتني وقمت أدعي يا رب تريح قلبه يا رب تحقق اللي في باله خلصت صلاة وهو والله لسه ما جاء هنا وقتها والله قرصني قلبي أكثر رحت دقيت عليه ما رد دقيت مرة ثانية كمان ما ردلمن دقيت الثالثة رد عليا قال ما انتبهت للجوال وأنا خلاص في الطريق قربت أوصل وقفت على الباب أستناه كنت أبغاه بس يدخل ويضحك ويقول هم وانزح لكن لا والله انفتح الباب ودخل عكس اللي كنت أبغى وجهه شاحب وما في أي ملامح متجمد الرجال ومو مركز أبدا مسكت يده وجلست على أقرب كنبة وأنا وقتها جتني بكية قلت له يا ابن الناس إيش فيك وقفت قلبي إيش فيك أنا على أعصابي ترى أتكلم أحاول يتكلم من هنا من هنا عيا قلت له عمتي فيها شيء أهلي فيهم شيء قال ما أحد فيه شيء أنا اللي فيني أنا ويضرب صدره بقوةوقتها قام يبكي دموعه جالسة تنزل وهذي أول مرة من تزوجت وأشوف ويدمعه ويبكي قمت أصيح أكثر من الخوف وأسأله  يجاوبني كل ما أسأله يقول لي أنا ضعت أنا ضعت خلاص أنتي إيش بتسوين بدوني وحلفني إني ما أسأله عن اللي فيه قال لي بس أوقفي معايا ولا تتركيني قلت له طيب تم مع إنه قلبي مو مطمن فكرة روح وفكرة تجي قلت له قوم صلي ودع ربك وإن شاء الله ربي بيفرجها سمع كلامي وراح يصلي بالغرفة دخل الغرفة وسكر عليه ويدعي وهو يبكي طبعا أنا ماني قاعدة أسمع إيش قاعد يقول لأنه أصلا مو واضح وصوت بس بكي وكذا تمتمة  وأنا من ورا الباب أطمن عليه بعد نص ساعة كده تقريبا ناداني دخلت عليه قال أبغى بندول رأسي مصدعه وفعلا جبت له بندول ومويه ونمنة هذيك الليلة أصعب نومه كان كل شوية يقوم يفز ويشهق وحالته كانت صعبة أنا وقتها ما قدرت أنام استنيته إلين يصحى جاء بكرة وفعلا حالته أفضل بشوية لكن لسه الآدمي مو مركز بشيء لسه سرحان راح آخذ إجازة وجلسنا أسبوع على هذي الحالة طول الوقت سرحان وآخر الليل يروح يصلي ويبكي بكاء يقطع القلب دقيت على أخويا لأنه قريب منه وكل حاجة قال أخويا خلاص المغرب بجيكم وأشوفه وفعلا جانا أخوي المغرب وجلس بالمجلس مع زوجي طبعا أخويا أشر لي إنه اطلعي خليني أشوف أنا إيش فيه وفعلا طلعت وأنا متمنية إنه يحكي أخوي ويقول له إيش فيه ويريح نفسه ويريحني معاه جلست استنى بغرفتي تقريبا ساعتين جاني بعدها زوجي وعيونه واضح إنه ماسك الدمعة جلس جنبي ومسك يدي وقال لي أنتي تستاهلين اللي أحسن مني وأنا ما صرت أنفعك أنا شفت قد إيش تعبتي معايا هذا الأسبوع لكن سامحيني ما أقدر أتكلم عن شيء لكن بدعي لك دايم إن ربي يوفقك ويسخر لك الرجال اللي يصونك ويحبك زي ما أنا حبيتك وأكثر أنا من الصدمة ما قلت (يتبـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــع)


المصدر : قصص رون /// قناة اليوتيوب للكاتبة رون ( أضغط هنا )

الجزء الاول : أضغط هنا
الجزء الثاني : أضغط هنا
الجزء الثالث : أضغط هنا




انتهى الموضوع شكرا (لك / لكِ)
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-